تصنيف:مقالات عامة

الرئيسية مقالات عامة

الطمع والوجه الآخر للعولمة

الطمع يفل ما جمع، حكمة توارثتها الأجيال، قد يرددها الإنسان لينصح بها الآخرون، ولكن في داخله غالباً لا يستطيع أن يقاوم نفسه أمام طلب المزيد..! لعل معظم المشكلات التي نعاني منها في عصرنا هذا ناتجة عن الطمع، سواء على مستوى الأفراد أو المؤسسات أو الدول، فالقناعة لم يعد لها وجود في مفرداتنا، والقناعة أصبحت مرتبطة بالخمول وقلة الحيلة والاستسلام للأمر الواقع، لم ندرك المعنى الصحيح للقناعة ونجحنا في تطبيق مفهوم الطمع بكل حذافيره. الكل يبحث عن أكبر المكاسب الممكنة، الكل يبحث عن أكثر من احتياجاته، الكل يبحث في الخطط التي تتيح الحصول على المزيد حتى لو كان المزيد ينتقص من حقوق الآخرين.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

والدي العزيز… أحبك….أحترمك….أفتقدك..!

إلى والدي العزيز.. إلى الظل الذي آوي إليه في كل لحظة خوف وأمل أو فرح وألم.. إليك أنت يا نبض فؤادي وضياء عيني ..إليك أكتب وإليك أبث شوقي وحنيني .. أرسل إليك كلمات كتبتها بدموعي قبل أن يكتبها قلمي .. وسالت بها مهجتي قبل أن يسيل بها حبري.. كتبتها لأخبرك بأني أحبك وأحترمك.. أحبك ولا أجد مفهوما أفضل من ذلك كي أعبر به عن عاطفتي نحوك؛ أحترمك ومن لغيرك أقدم هذا الاحترام، ولكن أين أنت ياوالدى كي أغمرك بالحب، وأظهر لك التقدير، وأبدي لك الاحترام،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

رأي في استطلاع للرأي

نشرت جريدة «الاقتصادية» على موقعها الإلكتروني استطلاعاً للرأي بشأن الحد من أعداد الوافدين في المملكة، وكان السؤال الرئيس للاستطلاع هو: هل تؤيد تقييد سنوات إقامة الوافدين للعمل في السعودية؟ وجاءت الآراء والانطباعات صادمة ومتطرفة إلى حد كبير ضد الإخوة الوافدين. الحقيقة أن هناك إشكالية خطيرة جدا لم نهتم بالتعامل معها على الإطلاق, وهي إشكالية العلاقة الإنسانية بين المواطن والمقيم. أهملنا تماماً بقصد أو بغير قصد دراسة جوانب تلك العلاقة وتطورها بتطور الزمن والظروف. 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

المسؤولية الاجتماعية .. الوجه المشرق لمنظمات الأعمال

هناك نظرة سائدة في مجتمعاتنا مفادها أن الشركات والمؤسسات في عالم الأعمال وجدت لتربح وأن المعيار الأساسي الذي يحدد نجاحها هو المدخول المالي لأصحابها، هذا التصور فرض حالة من الضغط الشديد والمتواصل على العاملين في تلك الشركات والمؤسسات لتحقيق الأهداف والطموحات المالية لأصحابها، وبدا أن الجميع في سباق محموم لتعظيم الأرباح وزيادة الغلة ومضاعفة الحسابات البنكية. هنا تتحول السوق إلى غابة ويسود قانون ”الغاية تبرر الوسيلة”، حتى لو كانت الوسيلة إلحاق الضرر بالآخرين أو بخسهم حقوقهم.. 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

ثقافة العمل.. هي نقطة البداية في السعودة

على الرغم من الجهود الحثيثة التي بذلتها العديد من الجهات الرسمية في سبيل تفعيل توجه سعودة الوظائف، إلا أن تلك الجهود لم تحقق ثمارها المرجوة حتى هذه اللحظة، ولنكن موضوعيين أكثر، فقد اكتست العديد من الجهات والمؤسسات الحكومية بالثوب الأبيض لتعكس وجود المواطن السعودي بقوة في تلك الأماكن، بينما ظل القطاع الخاص يزهو باللون الأبيض في سجلاته الرسمية فقط مشاركاً في تفعيل سعودة وهمية خادعة، وهو القطاع الأكثر أهمية في صناعة فرص العمل، وتخفيض معدلات البطالة بين الشباب السعودي. في هذا المقام لن نستفيض في أحاديث عقيمة بشأن السعودة الوهمية، ولكن هي مبادرة نعرضها على أهل الفعل والإنجاز للتخلص من الوهم وتثبيت الواقع المرغوب

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

التغيير .. بأقل تكلفة ممكنة..!

في خضم الأحداث المتلاحقة التي تشهدها العديد من الدول العربية الآن، التي وضحت بداياتها ولم تتأكد نهاياتها حتى هذه اللحظة، ربما نكون قد أدركنا أن هناك قيمة عظيمة الشأن افتقدناها في مجتمعاتنا العربية، وربما يكون افتقادنا تلك القيمة هو الباعث الأول لكل المشكلات والمعوقات التي حدت من قدرتنا على التطور والتميز. إنها قيمة الحوار، والحوار في تعريفه نشاط ذهني ولفظي يعرض فيه المتحاورون الأدلة والحجج والبراهين التي تبرر وجهات نظرهم بحرية تامة من أجل الوصول إلى حل لمشكلة أو توضيح لقضية ما. 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

نحن والوطن.. ماذا أخذنا وماذا أعطينا..؟!

يفخر رجل الأعمال الكبير سليمان بن عبد العزيز الراجحي، ونحن نفخر به ومعه، بأنه بدأ حياته من نقطة الصفر – وربما تحتها – انتقل مع والده من القصيم إلى الرياض لطلب الرزق، وكان في ذلك الوقت لم يتجاوز التاسعة من عمره، فجمع في بداية حياته التجارية روث الإبل من أجل بيعه على الناس، وكان الروث في ذلك الوقت يستخدم لإشعال النار وقيمة الكيس ريال واحد فقط، ثم عمل طباخا وعمل حمالا حتى جمع مبلغا يقدر بـ 400 ريال ففتح دكانا صغيرا وجمع مبلغا من المال، عندما طلب والداه منه أن يتزوج وكان في سن الخامسة عشرة باع دكانه وذهب إلى القصيم وتزوج هناك، وأصبح لا يملك شيئا فرحل مرة أخرى ومعه زوجته إلى الرياض وبدأ من جديد، 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

تشريعات مع وقف التنفيذ..!

النظام ركن أساسي لا يمكن أن تقوم الحياة من دونه، والنظام معناه أن تيسير الأمور بشكل صحيح وعلى وجه مطرد مستقر، وهذا لا يتم إلا إذا وجدت قواعد عامة يجب على جميع الأفراد الالتزام بها واحترامها – ولو بالقوة عند الضرورة – ومن هنا جاءت فكرة القوانين والأنظمة لتنظم علاقات المجتمع بعضهم ببعض، ولترسم الحقوق والواجبات؛ لذا من البديهي ومن المسلم به أن القوانين والتشريعات تعتبر أداة لتطوير المجتمع وتوجيهه الوجهة التي تكفل له النهوض والتقدم، وأن هناك علاقة حتمية وطردية بين تطور الدول والشعوب وبين تطور التشريعات والأنظمة واحترامها. وفى المجتمعات الراقية، تُقاس درجة الرقى بمدى وجود أنظمة تحدد الحقوق والواجبات، ومدى احترام الدولة لهذه الحقوق، وكذلك مدى معرفة المواطن بواجباته، ومدى استعداده للوفاء بهذه الواجبات.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

بيزنس على طريقتنا..!!

انتشر في السنوات الأخيرة وعلى نطاق واسع نمط استثماري (هكذا يظنون) بين السعوديين وربما الخليجيين أيضا، حيث يترك الكفيل الحرية لمكفوله في إدارة وتشغيل نشاط ما وتعود له معظم الأرباح بمقابل أن يسدد للكفيل مبلغا مقطوعا شهريا أو سنويا. بالطبع ستجد عند الكفيل المبررات الكافية لإتباعه هذا النمط في العمل، قد يكون مشغولا أو مهموما أو كسولا أو قليل الخبرة والمعرفة، وستجد عند المكفول مبررات تجعله ينظر للفرصة باعتبارها فرصة العمر، 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

الشباب الكووووول.. والعمل..!

فتح الشيخ صالح كامل دون أن يقصد أبواب جهنم عندما أشار في إحدى الندوات إلى كسل وتقاعس الشباب السعودي في البحث عن فرص العمل، وأشار إلى أن الشباب يبحثون دائماً عن العمل المكتبي المريح، وأشار الشيخ إلى الدراسة التي نفذتها غرفة جدة عن سوق الخضار، أوضحت الدراسة أن الجاليات البنغالية والباكستانية تسيطر بشكل كبير على هذه السوق، وأن دخل بائع الخضار البنغالي أو الباكستاني يراوح بين 500 ريال وألف ريال في اليوم الواحد. لم يسلم الشيخ ولم يسلم معه رجال الأعمال من هجوم الشباب الرافض اتهامه بالتكاسل والتقاعس عن العمل، 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

الأبواب المغلقة..!!

للمجتمع السعودي خصائص معينة تكسبه طبيعة خاصة، تلك الخصائص جعلت صانع القرار في هذا المجتمع يقع دائماً تحت تأثير ضغوط متعددة، تسهم هذه الضغوط في كثير من الأحيان في تأجيل القرار أو إلغائه حتى لو كان صحيحاً ومشروعاً. ولهذا نجد أنفسنا ندور في حلقة مفرغة ونحن نبحث عن حلول عملية لمشكلة ما. على سبيل المثال وليس الحصر قرار مجلس الوزراء رقم 120 الذي يؤكد في أحد نصوصه على قصر العمل في محال بيع الملابس النسائية الداخلية على المرأة السعودية، 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في التسويق

الضيافة الحكومية.. درس إماراتي جديد..!!

نتفق أو نختلف مع توجهات دولة الإمارات الشقيقة، نبدي إعجابنا بأشياء يفعلونها ونمتعض أشياء أخرى، لكن في كل الأحوال لا نستطيع أن ننكر أنها دولة ذات رؤية، وهذا يكفي. والرؤية الإماراتية في مجملها تتمثل في تحقيق تنوع اقتصادي يتيح لها تخفيض درجة اعتمادها على الموارد النفطية وصناعة موارد جديدة ومتجددة تعتمد على كفاءة العنصر البشري والمؤسسي من ناحية وعلى تهيئة المناخ الجاذب للاستثمارات من ناحية أخرى، ولتحقيق هذه الرؤية تتبنى حكومة الإمارات استراتيجيات ومشروعات متنوعة ومتطورة. 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

مشروع بناء ثقافة عمل..!

أعترف بتحيزي الكامل لفرضية ثبتت صحتها علمياً وعملياً، مفادها بأن ثقافة الإنسان ”قيمه ومعتقداته وأفكاره”، هي المحرك الأساسي لسلوكه وتصرفاته، وأزعم بأن تلك الفرضية لم تستحوذ على الاهتمام الكافي من متخذ القرار وهو يسعى لحل مشكلات البطالة وتعثر خطى السعودة، وركز متخذ القرار بشكل واضح على آلية التشريع وسن القوانين، بينما أهمل البعد الثقافي والقيمي، وأصبح ظاهراً للعيان أن البطالة في المجتمع السعودي لا ترتبط بنقص المعروض من الوظائف بقدر ما ترتبط بعزوف الشباب السعودي عن العمل في كثير من المهن، 

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

شكراً أيها الأعداء.. وشكراً أيها المبدع..!

وجه الشيخ المبدع أو المبدع الشيخ سلمان العودة الشكر لأعدائه في كتابه «شكراً أيها الأعداء» تارة شكرهم لأنهم كانوا سبباً في انضباط النفس وعدم انسياقها مع مدح المادحين، وتارة شكرهم لأنهم يشحذون همة المرء ويصنعون التحدي ليصبح المرء شديد الحرص على الترقي وتحري مقامات الرفعة والفضل، وتارة أخرى شكرهم لأنهم دفعوه لمقابل السيئة بالحسنة ومن ثم تحصيل ثوابها.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في الادارة

إدارة الدول وإدارة الشركات.. القواسم المشتركة..!

على الرغم من أن هناك اختلافا جوهريا يصل إلى حد التناقض والتصادم بين ادارة الدول وادارة الشركات، يرتبط هذا الاختلاف بالهدف الاستراتيجي لكل منهما، حيث تسعى ادارة الشركة الى تحقيق الربح المادي بصفة أساسية، ولتحقيق هذا الهدف عليها أن تمارس بكفاءة وظائف متعددة مثل الانتاج والتسويق والادارة المالية وادارة الموارد البشرية. بينما تسعى الدولة بصفة أساسية إلى توفير الظروف الملائمة وأسباب العيش الكريم لمواطنيها وضمان أمنهم ودعمهم في تحقيق أهدافهم وطموحاتهم، ولتحقيق هذه الأهداف تمارس وظائف متعددة قضائية وتشريعية وتنفيذية.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في التعليم

مراكز خدمة المجتمع بالجامعات .. الحاضر الغائب!!

منذ نحو سنتين تقريباً أبرزت وسائل الإعلام نبأ تكريم طالب سعودي مبتعث شارك في فريق من المتطوعين بالجامعة التي يدرس بها في تأهيل سجناء أمريكيين ضمن الأنشطة التي تقوم بها الجامعة في مجال خدمة المجتمع،

وتلقى الفريق الذي يضم الطالب السعودي أوسمة من الرئيس الأمريكي أوباما!! وما يلفت الانتباه هنا ليس فقط تكريم الطالب السعودي أو تميزه وهو أمر معتاد ومتكرر لطلاب علم توافرت لهم البيئة المدعمة للابداع  والتميز؛ لكن ما يستحق الاهتمام والدراسة هو الأنشطة التي تمارسها الجامعات الأجنبية لخدمة مجتمعاتها والأدوار المتنوعة والهامة التي تمارسها في هذا المجال،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

تذكرة.. داوود الشريان..!

منذ نحو 400 عام ويزيد قدم لنا الطبيب والصيدلي العربي الشيخ داود بن عمر الأنطاكي كتابه الشهير «تذكرة أولي الألباب» والذي اشتهر فيما بعد باسم «تذكرة داوود» وفيه قدم الشيخ الصيدلي حلولاً علاجية لأمراض عدة باستخدام أعشاب ومواد طبيعية وكان هذا الكتاب هو المرجع في طب الأعشاب والعطارة حتى يومنا هذا، وفي أجزائه الثلاثة عرض سبل العلاج باستخدام نحو ثلاثة آلاف نوع من أنواع النبات والأعشاب المختلفة..

القيمة التي قدمها هذا الكتاب وصاحبه هي تسهيل سبل التداوي والعلاج لكل الناس في زمان لم تتضح فيه معالم ومخرجات علوم الطب الحديث. اكتشف الناس مع تذكرة داوود أن كثيرا من الأوجاع والآلام يمكن شفاؤها بقليل أو مزيج من الأعشاب..

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة مقالات في التسويق

سفاراتنا في الخارج وثقافة التعامل مع العملاء..!

تمارس المؤسسات الدبلوماسية المتعددة أدواراً حيوية ومؤثرة في كل بقاع العالم، وتحديداً السفارات والمؤسسات الملحقة بها (قنصليات وملحقيات ثقافية) أصبحت تضطلع بدور هام في دعم العلاقات مع الشعوب والمجتمعات المختلفة،

وبالفعل أصبح من الواضح تماماً أن أداء تلك المؤسسات يعكس إلى حد كبير ثقافة الدول والمجتمعات التي تمثلها، ومن ثم تستطيع أن تُكون فكرة أو رؤية بشأن ثقافة واتجاهات الدولة التي تتجه إليها بزيارة واحدة للسفارة أو القنصلية التي تمثلها، عندما تزور سفارة الولايات المتحدة في أي دولة عربية مثلاً ستجد نظاما صارما وقيودا اجرائية تعكس على سبيل المثال التخوف والحذر من الزوار العرب والراغبين في السفر للولايات المتحدة

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

تويتر.. بين تغريد العصافير وفحيح الثعابين..!

عندما ابتكرت احدى الشركات الأمريكية منتج التغريد (تويتر) عبر شبكات التواصل الاجتماعي على الانترنت كان الهدف من المنتج أو الخدمة اتاحة الفرصة للتعبير عن الأفكار والمعلومات والخبرات الشخصية والآراء في عبارات وكلمات مختصرة للغاية لا تزيد مكوناتها على 140 حرفا.

لقي المنتج الجديد اقبالاً يفوق الوصف على شبكة الانترنت وخلال شهور معدودة كان الجميع يغرد في مواقع التغريد، وتسابق المغردون في تقديم أفضل ما لديهم والأكثر من هذا أن المنافسة احتدمت بين المغردين، وكل مغرد أصبح وأمسى يسعى لجذب أكبر عدد من المتابعين (لعشه) ويتفاخر بأن (عشه) يرتاده الآلاف بل والملايين من المغردين.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

لا تحزن..!

عندما تفقد حبيبك… عندما تغيب شمسه… لا تحزن:
– لا تحزن لأن الله سبحانه وتعالى يبشرك بالخير الكثير (ولنبلونكم بشيء من الخوف والجوع ونقص من الأموال والأنفس والثمرات وبشّر الصابرين) فأنت تتلقى البشرى في أمور دنياك من بشر مثلك فتفرح وتسعد وربما تخرج عن طبيعتك ووقارك فتقفز وترقص.. فما بالك عندما تأتيك البشرى من مالك الملك!.. والله الذي لا إله إلا هو لو استشعرت هذه الكلمة (وبشر الصابرين ) ووقر في قلبك الإيمان بقائلها، وتخيلت خيراً بالطبع لن تصل إلى حدوده ومنتهاه.. والله ستتقبل الابتلاء بصدر رحب وستتحول نار الفراق إلى برد وسلام يغشى قلبك وجوارحك.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

جواهرنا تتلألأ في الشورى..!

بعثت القيادة السعودية رسالة قوية وذات معنى واضح ومحدد للجميع بإقرارها دخول المرأة السعودية في مجلس الشورى وبنسبة تمثل 20 % من اجمالي أعضاء المجلس. الرسالة مفادها أن المرأة السعودية في قلوبنا جميعاً وأنها تستحق أن تفتح لها أبواب المشاركة المجتمعية لتساهم بأفكارها وطموحاتها في بناء مجتمع متوازن. ثلاثون جوهرة تم اختيارها لتسطع تحت قبة الشورى، ومن بين الجواهر جوهرتنا نحن في جامعة الدمام، الدكتورة الجوهرة بوبشيت وكيل كلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع بالجامعة. من يطالع السير الذاتية لعضوات مجلس الشورى الجدد يشعر بالفخر والاعتزاز لتفوقهن العلمي والمهني في تخصصات مختلفة ،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

دوري المناطق..غير..!

إذا بحثت وأتعبت نفسك في البحث عن بيئة تحفزك على تقديم أفضل ما لديك فلن تجد أهم وأعظم تأثيراً من البيئة التنافسية.. قال الله عز وجل «وفي ذلك فليتنافس المتنافسون» وكل أوجه الخير والعطاء واضافة القيمة تتطلب وجود واعلاء قيم المنافسة. وإذا كانت المنافسة هي الوقود المحرك لطاقات وقدرات الأفراد فهي أيضا الوقود المحرك لطاقات وقدرات المؤسسات والناتج النهائي تطور مستمر يحصد ثماره المجتمع بأكمله…هنا دعوة أتوجه بها لقادتنا والمسئولين ودعوة أتقدم بها لكل المخلصين في مجتمعنا …

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

حسد.. أون لاين !!

الأشياء التي تسعدك يمكن أيضاً أن تصيبك بالإحباط وخيبة الأمل إذا نظرت إليها بعين سلبية أو عين حسود!! هذا هو الدرس الكبير الذي نتعلمه من دراسة علمية حديثة عن المشاعر السلبية التي تسيطر على مستخدمي مواقع الفيس بوك، الدراسة قام بها باحثون بجامعات ألمانية، وتوصلت الى أن مشاعر الاحباط وعدم الرضا والحسد تسيطر على بعض المستخدمين لموقع الفيس بوك، والسبب هو الأخبار التي ينشرها أصدقاؤهم وتشير إلى نجاحاتهم وانجازاتهم المهنية والشخصية،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

الطريق إلى قلوب أهل الشرقية (1)

عندما يتولى المرء مسؤوليات موقع قيادي جديد تكتنفه في البداية مشاعر متباينة، فهو يسعد بفرصة جديدة لتحقيق انجازات ونجاحات جديدة، وهو يسعد أيضاً  بثقة الآخرين وحسن ظنهم فيه، ومن ناحية أخرى فهو يتخوف من أمانة المسؤولية ويتخوف أكثر من الفشل في الوفاء بتوقعات الجميع، توقعات من ألقوا على كاهله مسؤولية القيادة وتوقعات من هو مكلف بقيادتهم، فما بالنا عندما يكون الموقع هو قيادة المنطقة الشرقية بالمملكة ، والتكليف من القيادة العليا للمملكة من خادم الحرمين الشريفين ، والمكلف هو سمو الأمير سعود بن نايف، خواطر عديدة تكتنف المرء ازاء مشهد التكليف الجديد، هي خواطر تشكلت في اطار من الشفافية والصراحة ونزعت منها الأهواء والعواطف والمجاملات التي تفسد ولا تصلح، تهدم ولا تبني، وفي هذه المرحلة الاستجابة لها والوقوع في براثنها يعني الفشل بكل ما تحمله الكلمة من معان، هذه الخواطر يمكن عرضها في النقاط التالية:

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

سمو الأمير : من هنا الطريق إلى قلوب أهل الشرقية (2)

الطريق إلى قلوب أهل الشرقية يمر عبر بوابة الحلول الشاملة والجذرية لعديد من القضايا والاشكاليات التي باتت تؤرق الشرقية وأهلها، نجاح الأمير سعود في حلها أو حل معظمها سيكون كفيلاً بتسطير صفحات بيضاء وخالدة تضاف لصفحاته المشرفة، وهي كما يلي:
– قضية البطالة بين شباب الشرقية، تلك القضية التي يجب أن تأتي على قمة أولويات الأمير، هي قضية مؤثرة للغاية لأن تفاقمها وعدم ايجاد حلول فاعلة لها يعني مزيدا من المشكلات ومزيدا من المتاعب. الشرقية غنية بمواردها الصناعية والاقتصادية والزراعية والخدمية،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

هديتي إلى الخطوط السعودية..!

كثير منا يشعر بالضيق عندما ينتقده أحد ما أو يظهر له عيوبا في سلعته أو خدمته، فنحن بطبيعتنا نسعد بالمديح وكلمات الثناء ونستقبل بالضجر كلمات النقد والذم. أدرك المحترفون في عالم التسويق ومنذ زمن بعيد أن شكاوى العملاء هي هدايا قيمة تدخل على قلوبهم البهجة والسعادة لأنها في واقع الأمر فرص للتطوير وتغيير المسار، فالشكوى كما يعرفونها هي توقعات للعميل خابت وذهبت أدراج الرياح، ومن ثم يعبر العميل بشكواه عن خيبة أمله وفي ذات الوقت مازال عنده بصيص من الأمل في أن تحسن أوضاعك معه وتحقق له التوقعات الضائعة، وإذا لم يعبر لك العميل عن شكواه اعرف أنه أضمر في نفسه الذهاب بلا عودة،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

العمالة المخالفة.. كفانا أوهام..!

بشكل مفاجئ ودون سابق انذار أو تحذير أو توجيه شهدت المناطق المختلفة في المملكة حملات تفتيش تستهدف اتخاذ اجراءات رادعة وصلت إلى الترحيل الفوري لكل عامل يثبت مخالفته لأنظمة الاقامة بالعمل الحر أو العمل بعيداً عن كفيله الرسمي. المشكلة التي تحولت الآن لأزمة حقيقة هي صناعة سعودية خالصة، فعلى مدار سنوات طويلة وتحت أنظارنا وبإشرافنا وبالتسهيلات التي قدمناها لكل الأطراف نمت أعداد العمالة المخالفة لتصل إلى أكثر من 2 مليون عامل مخالف.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

مجتمع في مرحلة الفطام..!

إن لم أكن مبالغاً في التفاؤل أو مستغرقاً في الأحلام الوردية، فنحن كمجتمع (مؤسسات وأفراد) بدأنا ارهاصات مرحلة الفطام، فكما تتخذ الأم قراراً في وقت ما بتجفيف ينبوع الرضاعة الطبيعية لطفلها، فمجتمعنا الآن أيضاً وفي ظل معطيات معروفة للجميع بدأ يستشعر أنه مقبل على مرحلة تجفيف ينبوع الاعتماد على الغير في تلبية كثير من احتياجاته (لا يوجد مجتمع يلبي مواطنوه جميع احتياجاته)، الفوارق ليست كبيرة بين الحالتين، في الحالة الأولى يأتي القرار الذي لابد منه والذي تفرضه سنة الحياة وقوانينها حيث حتمية أن يبدأ الطفل في تناول غذاء مختلف (صلب) بمذاق مختلف لم يتعود عليه،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

الوزير الزاهد…!

تولى العديد من المناصب الرسمية لكن رئاسة شؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي كانت هي غرة جبين هذه المناصب وتاجها، يقصون عنه حكايات وحكايات، لم يقصها هو فزهده يمنعه من الحديث عن نفسه واستعراض مواقفه ووقفاته ، ولكن مثل هؤلاء الكرام المكرمين يجدون دائماً من يتحدث عنهم وكيف لا يتحدثون عنهم وهم قيمة وقامة .. قدوة ومثال يحتذى. يحكون عنه أنهم شاهدوه على متن الطائرة لم يكن هناك على درجة رجال الأعمال ولم يكن جالساً على مقاعد الوزراء وكبار الشخصيات، وجدوه هادئا مستكينا زاهدا في مقاعد الدرجة السياحية…

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

كورونا .. المعلومات تخلق المشكلات

في عالم تسويق الخدمات تشكل المعلومات رقماً صعباً وهاماً في اضافة قيمة حقيقية للخدمة المقدمة، فالمؤسسات الخدمية الخاصة والرسمية تصنع تميزها وتفردها بقدرتها على توفير المعلومات لعملائها في كافة مراحل حصول العميل على الخدمة، وتأتي قيمة المعلومات وأهميتها في كونها تنمي وعي ومعرفة مستهلك الخدمة باعتباره شريكا أساسيا في صناعة الخدمة كما أنها تحول دون حدوث ارتباك لدى العميل خاصة في الظروف الاستثنائية.

اقرأ المزيد
1 2 3 4 5
الادارةالمديرالموارد البشريةالنجاحترويج و اعلانتسويقريادة أعمالعمل المرأة