الرئيسية مقالات في الادارة

مستشار في ورطة

ذات يوم خرج مزارع يبحث عن خروف ضلّ عن القطيع، وبعد أنْ صال وجال على أطراف القرية، قادته قدماه إلى بداية الطريق الصحراوي السريع. وفجأة استوقفه صوت احتكاك إطارات سيارة فارهة بالأرض الإسفلتية. خرج من السيارة رجل أنيق جداً، وتوجه إلى المزارع بثقة تامة وقال له: إذا خمنت لك عدد الخراف التي تمتلكها، هل تعطيني واحداً؟ فأجابه المزارع: لن تستطيع ذلك، ولكن دعنا نجرّب، موافق!

أدار الرجل الأنيق نظره في المكان يتأمله جيداً، وأخرج ورقة صغيرة، ودون بعض المعلومات، ثم أخرج جهاز كمبيوتر محمول وأوصله بجهاز الهاتف المحمول المزود بالفاكس، ليدخل إلى موقع وكالة ناسا الفضائية على الإنترنت، وهناك وجد صورة محفوظة لموقع القرية عبر القمر الصناعي، ثم أجرى على الصورة دراسات مسحية وفيزيقية معقدة. ثم نظر إلى المزارع وقال: “لديك 1586 خروفاً بالضبط”. اندهش المزارع، وقال : نعم! إجابتك صحيحة ، كيف عرفت؟ فأجابه الرجل الأنيق: هذه مسألة معقدة. من فضلك أعطني الخروف الذي وعدتني به، فأجابه المزارع: لحظة! إذا خمنت لك مهنتك، فهل تعطيني أنت الخروف مرة أخرى؟ فقال الرجل الأنيق: لن تستطيع أنْ تخمن ذلك! ولكن دعنا نجرّب، أنا موافق!. فقال المزارع: أنت استشاري في الإدارة،  فاندهش الرجل، وقال :  نعم! إجابتك صحيحة. كيف عرفت؟ فقال المزارع: لعدّة أسباب:

أولاً: لأنّك حضرت دون أنْ يطلب منك الحضور.

ثانياً: لأنّك تقاضيت مني مكافأة مقابل إخباري عما أعرفه بالفعل (عدد الخراف)

ثالثاً: لأنّك لم تخبرني بما أحتاج إلى معرفته (وهو مكان الخروف الضال)

رابعاً: هلا أعدت لي الكلب الذي أخذته مني ظنّاً منك أنّه خروف.

هذه القصة تدل بالفعل على أنّ المستشار الإداري في القرن الحادي والعشرين ربما تواجهه الكثير من الصعوبات. فعلى الرغم من أنّ التطورات العلميّة  والتكنولوجيّة الحديثة أتاحت له إمكانية تقديم مخرجات متنوعة وذات جودة مرتفعة، إلا أنّها في ذات الوقت خلقت أمامه عميل صعب المراس، عميل يصعب إقناعه، وكذلك يصعب خداعه. القصة في الحقيقة تقدّم وصفة سحريّة للتميز في مجال الاستشارات: اختر العميل الذي يحتاج بالفعل إلى خدماتك، وكن صادقاً معه تماماً، وابذل كلّ ما في وسعك لتقديم قيمة تثري واقع العميل وتحلّ له مشاكله.

قد يعجبك أيضًا
مطلوب مدير..!
حديث مدير جامعة شقراء..!
انتصار بدون قتال..!

أكتب تعليق

تعليقك*

اسمك *
موقعك الإلكتروني

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

الادارةالمديرالموارد البشريةالنجاحترويج و اعلانتسويقريادة أعمالعمل المرأة