الرئيسية مقالات في الادارة

ادارة الدول وادارة الشركات… القواسم المشتركة

على الرغم من أن هناك اختلافا جوهريا يصل إلى حد التناقض والتصادم بين إدارة الدول وإدارة الشركات، يرتبط هذا الاختلاف بالهدف الاستراتيجي لكل منهما، حيث تسعى إدارة الشركة إلى تحقيق الربح المادي بصفة أساسية، ولتحقيق هذا الهدف عليها أن تمارس بكفاءة وظائف متعددة مثل الإنتاج والتسويق والإدارة المالية وإدارة الموارد البشرية. بينما تسعى الدولة بصفة أساسية إلى توفير الظروف الملائمة وأسباب العيش الكريم لمواطنيها وضمان أمنهم ودعمهم في تحقيق أهدافهم وطموحاتهم، ولتحقيق هذه الأهداف تمارس وظائف متعددة قضائية وتشريعية وتنفيذية. فالشركات يمكن أن تموت، بينما الدول لا تموت لأن الأولى يرتبط بقاؤها بمحددات مادية بحتة مهما تحرت البعد الإنساني في أنشطتها وتوجهاتها المختلفة،

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

درس جديد بتوقيع سلمان العودة..!

أنعم الله علينا بعلماء ومفكرين يثرون حياتنا وينيرون دروبنا ويعينونا على مواجهة مشكلاتنا بآراء وتوجيهات وفقهم الله فيها وجعل فيها الخير كله. علينا أن نصون النعمة ونحمد الله على نعمته حتى يزيدنا منها وينفعنا  بها. أما أن نجحد النعمة ونهاجم علمائنا ونتصيد سقطاتهم أو نسلط عليهم من يشككون في نواياهم ويحذرون من خطرهم فإن المجتمع هو الخاسر الأكبر بهذا ولاشك.  الشيخ سلمان العودة واحد من هؤلاء الذين يملكون فكراً مستنيراً يستند على قاعدة ايمانية راسخة لا تتزعزع، الرجل عركته الحياة بتجاربها وخبراتها وكانت المعرفة هي سنده في وقت الرخاء ووقت الشدة. أنعم الله على الشيخ سلمان بنعمة القدرة على رؤية الأمور من جوانب مختلفة وأنعم عليه بنعمة القدرة على بناء رأي موضوعي دون تحيز أو تعصب فديدنه هو الارتفاع والسمو بنفسه وبفكره ليتمكن من رؤية الأحداث والمواقف بنظرة شاملة ومتعمقة في ذات الوقت.

اقرأ المزيد
الرئيسية مقالات عامة

الشيخ سلطان العويّد.. شمسنا التي غرُبت

ما أصعب على النفس والقلب من مفارقة حبيب، ولكنها سنة الحياة تجمعنا لتفرقنا ..وتقربنا لتبعدنا.. وتسعدنا لتشقينا.. كل يوم تشرق فيه الشمس نستمتع بضيائها ودفئها ..وسرعان ما تغيب ولكن عزاءنا دائماً أنها ستشرق في الغد من جديد.

وفي حياتنا من هم مثل الشمس ولكنها عندما تغيب لا تعود.. وعندها لانملك إلا أن نعيش على ذكراها وكأن الذاكرة جعلها الله باقية لتخفف عنا عناء الفراق، هنا كان يجلس.. وهنا كان يصلي.. وهنا كان يتحدث وينصح..هنا كان يضحك.. وهنا كان يبكي.. وهنا كان يغضب…وهنا كان يمزح.. وهنا كان يصبر….وهنا…وهنا.. كل شيء كان يفعله مازال هنا إلا هو لم يعد هنا!!..

اقرأ المزيد
1 14 15 16
الادارةالمديرالموارد البشريةالنجاحترويج و اعلانتسويقريادة أعمالعمل المرأة